أوميغا تطرح الساعة المحدودة الإصدار “سبيدي تيوزداي” على انستجرام


ساعة سبيدماستر جديدة

أوميغا تطرح الساعة المحدودة الإصدار “سبيدي تيوزداي” على انستجرام



للمرة الأولى على الإطلاق، تقدم علامة الساعات السويسرية الرائدة أوميغا ساعتها الجديدة للبيع عبر الإنترنت، لتكون بذلك قد وسّعت شبكتها الدولية بتوفير منفذ جديد للبيع إلى جانب متاجر البوتيك، والعلامة اليوم في غاية الحماس للتواصل مع عملائها عبر طريقة جديدة.

وفي الوقت الحالي سيتم طرح ساعة أوميغا سبيد ماستر “سبيدي تيوزداي” المحدودة الإصدار حصرياً للبيع عبر صفحة أوميغا على الانستجرام@OMEGA ، وسيتمكن العملاء من الوصول إلى صفحة خاصة على موقع omegawatches.com عبر النقر على الرابط للتمكن من حجز الساعة التي تتوفر منها 2012 إصدارة فقط، ويمكن للعملاء تحديد الرقم التسلسلي اللذي يرغبون في اختياره على حسب توفره، وسيتم توصيل الساعات في صيف 2017.

وقد تمّ تصنيع ساعة أوميغا سبيد ماستر “سبيدي تيوزداي” المحدودة الإصدار بعد 5 سنوات على إطلاق وسم #SpeedyTuesday من قبل مؤسس ساعات فراتيلو روبرت يان بروير.

وعلى مدى 5 سنوات، فإنّ متابعي وسم #SpeedyTuesday في نمو مستمر حول العالم ويتشاركون أسبوعياً صور جديدة وتعليقات تدور حول ساعات سبيدماستر، وتهدي أوميغا هذه الإصدارة الجديدة التي تجمع أكثر مواصفات ساعات سبيدماستر الأكثر شهرة لهؤلاء المتابعين الأوفياء.

ويأتي تصميم الساعة الجديدة بوحي مستلهم من نموذج سبيدماستر “مشروع ألاسكا III”، الذي تمّ تصميمه لمشروع ناسا في عام 1978. وفي ذلك الوقت طلبت ناسا بأن تجمع الساعة ما بين مواصفات مقاومة المجال المغناطيسي وسهولة القراءة، أي أن تكون ملائمة للاستخدام في الفضاء. وقد أبقت ساعة “سبيدي تيوزداي” على هذه المزايا في علبة مصنوعة من الستينلس ستيل المصقول والغير لامع، إلى جانب الأرقام الكبيرة السهلة القراءة على المينا الفرعي، وفي الحقيقة فإنّ عودة المينا الفرعي مع أرقام كبيرة على ساعة “سبيدي تيوزداي” تعد من الصفات الرائدة في ساعات سبيدماستر العتيقة.

وكذلك فإن استخدام “الباندا المعكوس” على مينا الساعة يعد أيضاً ميزة رائدة في الإصدارات السابقة، واستخدمت لأول مرة في العام 1966 ، ويأتي المينا الفرعي البيضاوي باللون الفضي متضارباً مع المينا باللون الأسود ويحيط بهما قرص ساعة ومقياس تحديد المسافات المصنوع من الألمنيوم باللون الأسود المطفي. كما تقدم الساعة شعار أوميغا العتيق، علاوة على ذلك تأتي كافة المؤشرات والمينا الفرعي مطلية بطبقة من الطلاء المضيء.

ومن المواصفات الكلاسيكية الأخرى المميزة للساعة القبة الزجاجية من الكريستال مع شعار أوميغا المركزي، إلى جانب سوار جلدي باللون البني مع درزات ومشبك بمظهر عتيق، كما تعمل الساعة وفق آلية الحركة الميكانيكية كاليبر 1861 المستخدمة في ساعة سبيدماستر مون واتش.

أما خلفية الساعة فإنها تأتي بتصميم مميز منقوش بشعار ميدالية حصان البحر الأيقونية، ويحيطها عبارة “احتفالية سبيدي تيوزداي” تكريماً لذكرى “مشروع ألاسكا III” وكذلك عدد الساعات المحدود الذي تمّ انتاجه ويبلغ 2012 ساعة فقط، ويحيط بعلبة الساعة كلمة “راديال”.

كما يتم تقديم الساعة في علبة خاصة مصنوعة من الجلد الخاص، وتحوي سوارة إضافية بتصميم ناتو ومحفور عليها وسم #SpeedyTuesday إلى جانب أداة لتغيير السوار.

وتعد هذه الساعة قطعة استثنائية يتوجب اقتناؤها، وعلاوة على ذلك فإنها تمتلك تاريخها الخاص كأول ساعة يتم بيعها عبر الانترنت من أوميغا. تمتلك أوميغا حضوراً قوياً عبر الانترنت ولكنها لم تستخدمه قبلاً كمنصة بيع. وبما أن العلامة تسعى دائماً للتفوق على نفسها، فإنها أوميغا تستقبل هذا التحدي الجديد بكل حماس.

ويمكن لمتابعي أوميغا على @OMEGA تفحص الساعة على انستجرام منذ اليوم، وعليهم الاسراع في حجز الساعة قبل نفاذ الكمية. كما يمكن حجز الساعة عبر زيارة الرابط OMEGAWATCHES.COM/SpeedyTuesday.

-انتهى-

 


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


*