خادم الحرمين يدشن ويضع حجر الأساس لـ601 مشروعا بالقصيم


خادم الحرمين يدشن ويضع حجر الأساس لـ601 مشروعا بالقصيم



المستهلك من الرياض

يرعى خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز، غدا، افتتاح وتدشين ووضع حجر الأساس لمشروعات تنموية بمنطقة القصيم، والتي تشمل الجوانب التنموية والتعليمية والإسكان والطرق والبيئة والمياه والكهرباء والمياه والخدمات العامة، ومشاريع اقتصادية حكومية بتكلفة إجمالية قدرها 16,354,890,187 ريالا.

وأعرب أمير منطقة القصيم الأمير فيصل بن مشعل بن سعود بن عبدالعزيز، عن سعادته بهذه الزيارة الميمونة لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز، مؤكدا أن منطقة القصيم هي إحدى المناطق التي تحظى كباقي أخواتها في المملكة بالرعاية والاهتمام من لدن حكومة خادم الحرمين، مبينا أن قيادة هذه البلاد لا تتوقف عن تنميتها، وإطلاق المشاريع الهادفة لتحقيق التنمية المستدامة في جميع المناطق، مشيرا إلى أن منطقة القصيم هي منطقة واعدة بكثير من الخيرات من واقع مواردها الطبيعية، وموقعها الجغرافي المثالي، وتاريخها العريق في النهضة والحضارة.

وأكد أمير القصيم، أن زيارة خادم الحرمين هي زيارة تاريخية يكتبها التاريخ بحروف من نور في سجل مسيرة المنطقة التنموي، مبينا أنها -بلا شك- هي زيارة ميمونة تفتح الباب لمزيد من تنفيذ المشاريع وتطويرها، لتواكب كثيرا من تحديات النمو واتساع المنطقة في أفقها الاستثماري والاقتصادي.  وبيّن أن المشروعات التي سيفتتحها ويدشنها ويضع حجر الأساس لها خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز، هي استثمار لما مَنّ الله به على هذه البلاد المباركة، من نعم الأمن والأمان والازدهار والرخاء، وهي رصيد لأجيال المستقبل التي سيجني ثمارها كل مواطن.

يذكر أن خادم الحرمين سيفتتح خلال زيارته منطقة القصيم 402 مشروع في 12 قطاعا بقيمة إجمالية قدرها 12,151,913,844 ريالا، كما يدشن ويضع حجر الأساس لـ199 مشروعا لـ5 قطاعات حكومية، بقيمة إجمالية قدرها 4,202,976,343 ريالا.

وكان خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز، قد استقبل في قصر اليمامة بالرياض، أمس، مفتي عام المملكة، وأعضاء اللجنة الدائمة للإفتاء وهيئة كبار العلماء، وأئمة وخطباء المسجد الحرام والمسجد النبوي، وعددا من منسوبي وزارة الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد، وهيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر، الذين قدموا للسلام عليه.

وحضر الاستقبال، رئيس مجلس الشورى الشيخ الدكتور عبدالله محمد آل الشيخ، ووزير الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد الشيخ الدكتور عبداللطيف عبدالعزيز آل الشيخ، والرئيس العام لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي الشيخ الدكتور عبدالرحمن عبدالعزيز السديس، والرئيس العام لهيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر الشيخ الدكتور عبدالرحمن عبدالله السند.


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*